طفل عراقي بثمانية أطراف يخضع لعمليات ناجحة في الهند

القاهرة - بوابة الوسط |
الطفل العراقي كرم مع والدته غفران  (ف ب) (photo: )
الطفل العراقي كرم مع والدته غفران (ف ب)

خضع طفل عراقي ولد بثمانية أطراف منها ساقان تتدليان من بطنه، لعمليات جراحية في الهند تكللت بالنجاح وبتر الأطراف الزائدة.

ويبلغ الطفل العراقي كرم سبعة أشهر، و ولد في العراق في حالة نادرة لم يسجل مثلها سوى خمس أو ست مرات في العالم كله.

والسبب في هذا التشوه أن جنينين كانا في رحم الأم، فاندمجا ببعضهما من دون أن يزول أحدهما تماما،وفقاً لوكالة الانباء الفرنسية.

واصطحب الوالد طفله إلى مستشفى قرب نيودلهي حيث عمل الأطباء على إزالة الأطراف الزائدة في ثلاث عمليات جراحية متتالية.

وقال غوروف راتور أحد الأطباء في الفريق الذي أجرى العملية «وصل إلينا الطفل حين كان في الشهر الثاني فقط، وحالته فريدة جدا».

وعمل الأطباء في مستشفى جايبي على مقربة من نيودلهي على انتزاع الساقين المتدليتين من البطن أولا، ثم عالجوا التداعيات التي قد تنجم من ذلك على القلب، ومن بعدها انتزعوا الطرفين الزائدين الآخرين.

وسيتعين على كرم أن يخضع لعمليات جراحية في مراحل لاحقة.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات