«الغيرة» تدفع إيطاليًّا لإضرام النار بمشرد

القاهرة - بوابة الوسط |
دورية للشرطة الإيطالية في تورينو، 17 يوليو 2016 (أ ف ب) (photo: )
دورية للشرطة الإيطالية في تورينو، 17 يوليو 2016 (أ ف ب)

أضرم إيطالي النار في رجل مشرد فأرداه قتيلاً، وأقر للمحققين بفعلته معترفًا بأنها بدافع الغيرة على زوجته، بحسب ما أعلنت الشرطة.

وأقر جوسيبي بيكورارو، السبت، أنه أضرم النار في مارسيلو سيمينو الذي كان يفترش الأرض أمام دير في باليرمو في صقلية. وقال للمحققين إنه «كان يظن أن سيمينو معجب بزوجته»، وإنه تشاجر معها بشأنه قبل أيام، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وأُوقف جوسيبي وعلى يديه آثار حروق تعود على الأرجح إلى الجريمة التي ارتكبها، التي صوَّرتها كاميرات المراقبة وبثتها وسائل إعلام محلية عدة.

وتظهر المقاطع المصورة جوسيبي وهو يقترب من المشرد البالغ من العمر 45 عامًا، الذي كان يفترش الأرض ويتدثر بأغطية سميكة قرب دير يقدم الطعام للمشردين، ويسكب عليه الوقود ثم يضرم النار فيه.

وشرع المشرد بالصراخ وهو يحترق فعلم سكان الجوار بالحادثة وأبلغوا أجهزة الطوارئ، لكنه توفي قبل وصول النجدة.

ووصف ليولكا أورلاند رئيس بلدية باليرمو الجريمة بأنها «همجية صرف».

ويعيش المشرد في الشارع بعد انفصاله عن زوجته قبل ثلاث سنوات.

وأوقفت الشرطة الفاعل وفتحت تحقيقًا في كيفية انتشار ووصول المقاطع المصوَّرة لكاميرات المراقبة إلى وسائل الإعلام.

 

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات