«الليبية للآداب والفنون» تستعيد ذاكرة «مسرح الميرامارى»

القاهرة - بوابة الوسط |
مسرح الميراماري طرابلس 1914 (فيسبوك) (photo: )
مسرح الميراماري طرابلس 1914 (فيسبوك)

تنظم الجمعية الليبية للآداب والفنون بالتعاون مع الجمعية الليبية الإيطالية للثقافة والفنون محاضرة بعنوان «من ذاكرة المسرح فى ليبيا.. مسرح الميرامارى».

ويلقي المحاضرة الباحث مراد الهونى، الثلاثاء، في قاعة عبالمنعم بن ناجي، دار حسن الفقيه حسن، المدينة القديمة، باستضافة من جهاز إدارة المدن التاريخية طرابلس.

وتبدأ المحاضرة في الرابعة والنصف مساءً، والدعوة عامة للجميع بالحضور، وفق ما نشرت الصفحة الرسمية للجمعية الليبية على «فيسبوك».

ومسرح ميراماري أو تياترو ميراماري (بالإيطالية: Teatro Miramare) كان أكبر مسارح العاصمة الليبية طرابلس.

وحمل عند انشائه اسم مسرح ميراماري الملكي «il Real Teatro Miramare» عرض به عدد من العروض الموسيقية والأوبرالية، منها أوبرا «Un ballo in maschera».

وافتتح المسرح في العام 1925، وبني على غرار ما شهدته المدينة وقتئذ من أنماط العمارة الإيطالية المغايرة للمعمار الروماني التقليدي. وكان مقر المسرح في وسط المدينة ويقابله كورنيش طرابلس أو شارع الفتح والسراي الحمراء، وفق «ويكيبيديا».

والمسرح لم يعد موجودًا حاليًا، وكانت بعض الشخصيات بينها أحمد فؤاد شنيب (1923-2007) الذي شغل منصب وزير المعارف بين عامي (1963-1964) متحمسًا لإنشاء دار الأوبرا في المكان ذاته.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات