مقتنيات آينشتاين تعرض في الشرق الأقصى

القاهرة - بوابة الوسط |
مقتنيات آينشتاين تعرَض للمرة الأولى في الشرق الأقصى (ف ب) (photo: )
مقتنيات آينشتاين تعرَض للمرة الأولى في الشرق الأقصى (ف ب)

تُعرَض في تايوان واليابان والصين صفحات مكتوبة من نطرية عالم الفيزياء «ألبرت آينشتاين» ومواد أخرى من مقتنياته وأرشيفه، لأول مرة في الشرق الأقصى، بحسب ما أعلنت الجامعة العبرية في بيان الخميس.

وقالت الجامعة: «إنَّ 75 قطعة من مقتنيات وأرشيف آينشتاين ستعرَض للجمهور ابتداءً من الجمعة في العاصمة التايوانية (تايبيه) في إطار معرض بعنوان (ألبرت آينشتاين.. الحياة في أربعة أبعاد)»، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

ومن المعروضات جائزة نوبل للفيزياء التي حصل عليها العالم العام 1923، بالإضافة إلى رسائله إلى سيغموند فرويد وأصدقائه وعشيقاته، وأسطوانات الفينيل الخاصة به، واستغرق تنظيم المعرض عامين كاملين.

ويعد آينشتاين من مؤسسي الجامعة العبرية، وقد عهد في وصيّته بكافة كتاباته وتراثه الفكري وحق استخدام صورته إلى الجامعة.

ويستمر المعرض في تايوان حتى 8 أبريل المقبل، ثم تنتقل المعروضات إلى الصين واليابان.

وقالت ناطقة باسم الجامعة العبرية: «كل ما سيُعرَض تقريبًا هو حقيقي، ما عدا غليون آينشتاين الذي يعود عمره إلى نحو قرن من الزمان. وهو هشٌّ للغاية، ولهذا أرسلنا نسخة عنه».

وعلى الرغم من عرض بعض المقتنيات في السابق في الولايات المتحدة، إلا أن َّ«هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها تقديم كثير من المحفوظات في الخارج».

وكان آينشتاين شغل في السابق منصب رئيس غير مقيم للجامعة العبرية في القدس حتى وفاته.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات