«آن إيمهوف» تفوز بجائزة الأسد الذهبي في بينالي البندقية

القاهرة - بوابة الوسط |
العرض
العرض "فاوست" للفنانة الالمانية في البندقية (ف ب)

فازت الفنانة الألمانية «آن إيمهوف»، السبت، بجائزة الأسد الذهبي في بينالي البندقية للفنون عن عرضها «فاوست» الذي يحمل رؤية قاتمة واستفزازية عن المجتمع المعاصر.

ويستمر بينالي البندقية للفنون في دورته السابعة والخمسين حتى 26 نوفمبر المقبل، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

ويجول في هذا العرض أشخاص بأزياء سوداء مع حراسة من كلاب دوبرمان في داخل أقفاص من الزجاج على خلفية منخفضة شفافة يمشي عليها الزوار.

وأشاد رئيس اللجنة مانويل بورخا فييل بالعرض الذي يشغل كامل مساحة الجناح الألماني، متحدثًا عن منشأة قوية تتناول المسائل الطارئة في عصرنا.

وعرفت آن إيمهوف المولودة في غيسن العام 1978 والمقيمة في فرانكفورت، الشهرة في ألمانيا العام 2013 بفضل معرضها المنفرد الأول، وهو عرض يظهر حميرًا وممثلين يعلقون في سياج غير مرئي.

ووصفتها صحيفة «فرانكفورتر الغيماين زيتونغ» بأنها اكتشاف الفن المعاصر، وتتلقى باستمرار دعوات للمشاركة في متحف «هامبرغر بانهوف» في برلين، أحد أكبر متاحف الفن المعاصر في ألمانيا، كذلك قدمت عروضًا في باريس ومونتريـال.

وأوضحت مفوضة الجناح الألماني سوزان بفيفر أن العرض يغوص في مواضيع السلطة والتهميش والوجود المعاصر.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات