أوبرا عُمان تحيي ذكرى التأسيس

القاهرة - بوابة الوسط |
لوحة من أوبرا الرحلة العظيمة في مسقط، 5 يناير 2017 (أ ف ب) (photo: )
لوحة من أوبرا الرحلة العظيمة في مسقط، 5 يناير 2017 (أ ف ب)

تحتفل دار الأوبرا العمانية بالذكرى الخامسة لإنشائها بعرض، وذلك بعدة عروض من ضمنها عرض موسيقي شعري راقص يلقى الضوء على بعض من تاريخ السلطنة.

وبدأت الليالي الاحتفالية الثلاث، الخميس في مسقط، بعرض «احتفالات عمان: الرحلة العظيمة»، الذي قدمته الدار بالاشتراك مع راقصين وموسيقيين وفنانين من تسع دول بينها إيطاليا والولايات المتحدة، حسب وكالة الأنباء الفرنسية، الجمعة.

وقال المدير العام لدار الأوبرا، أمبرتو فاني، إن العرض الذي تضمن ثماني لوحات استعراضية «يجسد جوانب من واقع الحياة العمانية، ويتناول مسيرتها التاريخية عبر العصور... شارك في العرض أكثر من 100 شخص على خشبة المسرح بينهم 40 طفلاً عمانيًا وأكثر من 30 عازفًا وموسيقيًا عمانيًا، (...) وفرق شعبية عمانية تقليدية».

وكانت الدار التي تشكل تحفة معمارية لدى افتتاحها في أكتوبر 2011 بحضور السلطان قابوس بن سعيد، أول دار أوبرا من نوعها في منطقة الخليج قبل أن تفتتح في دبي في أغسطس دار أوبرا ضخمة.

وترتفع دار الأوبرا التي بدأ بناؤها في العام 2001 بلونها الأبيض كقلعة تجمع بين الضخامة والرقة في مقابل مبنى وزارة الخارجية العمانية على الشارع الرئيس في مسقط. وصممت الدار حسب نمط العمارة العربية والإسلامية، كما أن شكلها الخارجي مستوحى من نمط القلاع العمانية.

وأقيم الصرح على مساحة 80 ألف متر مربع وتشغل الأشجار والمسطحات الخضراء نصف هذه المساحة.

وتعتمد دار الأوبرا العمانية معايير عالمية في مجال تقنيات الصوت، كما أن مقاعد الجلوس في قاعة المسرح قابلة للتعديل وفقًا لنوعية العرض سواء كان أوبرا أو عرضًا مسرحيًا أو حفلًا موسيقيًا.

ويمكن أيضًا تحريك خشبة المسرح وفقًا لعدد أفراد الأوركسترا، وفي حال تقديم عروض موسيقية تعدل المقاعد ليتسع المسرح لنحو 1100 شخص كحد أقصى. أما بالنسبة إلى عروض الأوبرا التي تتطلب توسيع الخشبة، فبالإمكان تخفيض سعة المقاعد إلى 850 فيزود المسرح بالتالي ببرج علوي بارتفاع 32 مترًا لتسهيل التشكيلات المسرحية.

وفي العام 2011 كتبت الصحف العمانية أن السلطان قابوس الذي يحكم البلاد الغنية بالنفط منذ أكثر من أربعة عقود ونصف العقد حقق في إنشاء الأوبرا حلمًا شخصيًا له باقإمة صرح للموسيقى الكلاسيكية العزيزة على قلبه.

وقال عضو مجلس إدارة دار الأوبرا، كامل بن فهد آل سعيد، إن العرض الاحتفالي الذي انطلق مساء الخميس «أُنتج خصيصًا لتكريم السلطان شخصيًا كقائد لمسيرة النهضة العمانية».

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات