برلين تلغي معرض مجموعة الإمبراطورة فرح

القاهرة - بوابة الوسط |
لوحة للفنان الفرنسي هنري دي تولوز لوترك معروضة في متحف الفن المعاصر في طهران (أ ف ب) (photo: )
لوحة للفنان الفرنسي هنري دي تولوز لوترك معروضة في متحف الفن المعاصر في طهران (أ ف ب)

أُلغي معرض لمجموعة فنية تعود للإمبراطورة فرح ديبا بهلوي، بسبب عدم التوصل إلى اتفاق مع السلطات في طهران على خروج هذه المجموعة، التي كانت ستعرض في برلين.

وقال هرمان بارزينغر رئيس مؤسسة التراث الثقافي البروسي «إس بي كاي» المعنية بتنظيم المعرض «اضطررنا إلى اتخاذ هذا القرار مع الأسف العميق». وكان مقررا إقامة المعرض في 4 ديسمبر في أحد متاحف برلين على أن يستمر حتى فبراير من العام 2017، وفق وكالة الأنباء الفرنسية، الأربعاء.

لكن العقبة التي حالت دون إقامة المعرض هي عدم القدرة على الحصول على تصريح من السلطات الإيرانية لإخراج هذه القطع من إيران.

وتعود هذه المجموعة إلى الإمبراطورة فرح ديبا بهلوي، زوجة آخر شاه حكم إيران، وتضم لوحات لفنانين مثل بابلو بيكاسو وخوان ميرو واندي وارهول وآخرين.
وإضافة إلى الأعمال الغربية البالغ عددها 31 في هذه المجموعة، توجد أعمال أيضًا لفنانين إيرانيين.

ومنذ الثورة الإسلامية عام 1979، لم تعرض هذه الأعمال أو عرضت بشكل جزئي فقط، بحسب ما أعلنت «اس بي كاي» في مايو لدى الإعلان عن المعرض.
ورحبت وزارة الخارحية الألمانية آنذاك بما وصفته انفتاحا اجتماعيًا وثقافيًا من الجانب الإيراني.

لكن في الربيع الماضي، أثار مدير متحف الفن المعاصر في طهران مجيد ملا نوروزي استياء غربيا بتكريمه فائزين بمسابقة عن «كاريكاتور الهولوكوست» نظمت في طهران.

بعد ذلك، أبقت السلطات الإيرانية ملا نوروز في منصبه، لكنها استبعدته من المشاركة في الاستعدادات لهذا المعرض، وهو ما أثار انقسامًا في الرأي في المانيا حول إقامة المعرض.

وفي أكتوبر، استقال وزير الثقافة الإيراني على جنتي من مهامه، بعدما كان محور الاتصال مع الألمان حول هذا المعرض.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات