آلان دولون: هذا العالم مزيف.. سأغادره من دون أسف

القاهرة - بوابة الوسط |
آلان دولون في مهرجان كان، 25 مايو 2013 (أ ف ب) (photo: )
آلان دولون في مهرجان كان، 25 مايو 2013 (أ ف ب)

قال الممثل الفرنسي الشهير آلان دولون إنه سيغادر «هذا العالم من دون أسف»، وذلك في مقابلة خاصة أجرتها معه مجلة «باري ماتش» لمناسبة مرور ستين عامًا على دخوله عالم التمثيل.

وفي آخر هذه المقابلة التي حملت عنوان «أنا، دولون: مقابلة عن حياته»، قال الممثل البالغ من العمر 82 عامًا «لا تهمّني الحياة كثيرًا، لقد اختبرت كل شيء، ورأيت كل شيء، لكنني أكره هذه الحقبة»، وفق «وكالة الأنباء الفرنسية».

وأضاف «هناك أشخاص أكرههم. كل شيء مزيّف، لا يوجد احترام، لا يوجد التزام، لا شيء يهم غير المال، نسمع عن جرائم طول النهار.. أعرف أني سأترك هذا العالم من دون أسف».

وجاء هذا الكلام في سياق حديث الممثل عن عودته إلى الساحة الفنية، وعن المصاعب العائلية، والنساء اللواتي أحبّهن، والأصدقاء الذين فقدهم.

وقال «لقد مات الكلّ تقريبا»، وتأثر كثيرًا بموت صديقته ميراي دارك قبل أشهر، وهو عاش معها في السبعينات.

وفي شؤون التمثيل، تحدّث آلان دولون عن حصول تأخير في تصوير فيلمه الجديد مع جولييت بينوش، مشيرًا إلى أنه سيكون آخر أفلامه.

ويعود الفيلم الأخير الذي مثّل فيه آلان دولون إلى العام 2008، وهو فيلم «أستيريكس في الألعاب الأولمبية»، أما آخر مسرحياته فكانت «يوم عادي» (جورنيه أوردينير) بين العامين 2011 و2013.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات