فيلم عرض جزئه الأول من 35 عامًا يتصدر شباك التذاكر

القاهرة - بوابة الوسط |
أبطال «بلايد رانر 2049» مع بوستر الفيلم (أ ف ب) (photo: )
أبطال «بلايد رانر 2049» مع بوستر الفيلم (أ ف ب)

تصدر فيلم «بلايد رانر: 2049» المرتقب جدًا شباك التذاكر في أميركا الشمالية مع بدء عرضه بعد 35 عامًا على صدور الجزء الأول منه من إخراج ريدلي سكوت، بحسب ما أظهرت أرقام موقتة نشرتها شركة «اكزبيتر ريليشنز» المتخصصة.

وحصد الفيلم وهو من إخراج الكندي دوني فيلنوف ومن بطولة هاريسون فورد وراين غوسلينغ 31.5 مليون دولار أي أنه لم يحقق الانطلاقة الرائعة التي توقعها النقاد، وفق «وكالة الأنباء الفرنسية».

ويقوم غوسلينغ في الفيلم بدور شرطي جديد في قسم «بلايد رانر» في شرطة لوس أنجليس مكلف قتل روبوتات تشبه الإنسان معروفة باسم «ريبليكنت». وهو يكتشف سرًا يهدد المجتمع ويبدأ البحث عن هاريسون فورد وهو شرطي سابق في القسم اختفى قبل 30 عامًا.

ورغم نتيجته المخيبة للآمال نسبيًّا، لم يواجه «بلايد رانر» أي منافسة كبيرة في صدارة الترتيب مع حلول «ذي ماونتن بتوين آس» في المرتبة الثانية محققًا 10.1 مليون دولار.

والفيلم من إخراج الفلسطيني هاني أبو أسعد ومن بطولة كيت وينسلت وإدريس إلبا ويروي قصة جراح وصحفية يقعان في الحب وهما يكافحان من أجل البقاء إثر تحطم طائرتهما في جبال تغطيها الثلوج في ولاية يوتاه الأميركية.

وحقق فيلم الرعب «إت» عائدات قدرها 9.6 مليون دولار ليحتل المرتبة الثالثة في أسبوعه الخامس في الصالات.

وفي المرتبة الرابعة حل فيلم الرسوم المتحركة «ماي ليتل بوني: ذي موفي» مع أصوات نجوم مثل الممثلة إميلي بلانت والمغنية الأسترالية سيا. وحقق 8.8 مليون دولار. وتراجع فيلم «كينغزمان: ذي غولدن سيركل» من المرتبة الأولى إلى المرتبة الخامسة محققًا 8.1 مليون دولار.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات