فيلم عن قضايا القمع الجنسي ينطلق في دور العرض الإماراتية

القاهرة - بوابة الوسط |
بوستر فيلم «الرجال فقط عند الدفن» (خاص لـ بوابة الوسط) (photo: )
بوستر فيلم «الرجال فقط عند الدفن» (خاص لـ بوابة الوسط)

أقامت الشركة الموزعة لفيلم «الرجال فقط عند الدفن» للمخرج عبد الله الكعبي عرضًا خاصًا الاثنين 7 أغسطس، في إحدى دور العرض في الإمارات، بحضور عدد من الشخصيات العامة والإعلامية الرائدة والشهيرة على وسائل التواصل الاجتماعي، وذلك قبل أيام من طرحه في دور العرض الإماراتية ضمن مبادرة «دبي السينمائي 365 وسينما عقيل».

ونافس الفيلم أخيرًا في المسابقة الرسمية لـمهرجان «وهران الدولي للفيلم العربي»، كما فاز بجائزة المهر الإماراتي كأفضل فيلم طويل في مهرجان «دبي السينمائي الدولي» 2016، ووصفته مجلة «سكرين انترشيونال» بأنه «يُعالج القضايا المُحرّمة للقمع الجنسي في المجتمع العربي».

وتدور أحداث فيلم «الرجال فقط عند الدفن» في نهاية ثمانينيات القرن الماضي، حيث تستقبل أم كفيفة بناتها لكي تكشف لهن عن سر دفين، ولكنها تموت قبل أن تتمكن من ذلك. خلال الجنازة تحاول البنات التعامل مع الوفاة المفاجئة لوالدتهن والعمل معًا على كشف سرها من خلال البحث عن أدلة لدى الزوار الوافدين لتعزية الأسرة، وتدريجيًا في العزاء تنكشف تفاصيل حياتهن مما يتسبب في تصاعد التوتر الدفين بين أفراد الأسرة إلى السطح تدريجيًا، فيما يحاولن التعامل مع أسرارهن الخاصة والشعور بالذنب المتجذر لديهن. إلا أن وصول ضيف غير مألوف يهز أساس أسرتهن بالكامل. فكيف سيتفاعلن مع تلك الأحداث؟

«الرجال فقط عند الدفن» من بطولة سليمة يعقوب وهبة صباح وعبد الرضا ناصري، سيناريو وإخراج الإماراتي عبد الله الكعبي.

بوستر فيلم «الرجال فقط عند الدفن» (خاص لـ بوابة الوسط)

بوستر فيلم «الرجال فقط عند الدفن» (خاص لـ بوابة الوسط)

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات