مايكل مور يعد فيلمًا حول دونالد ترامب

القاهرة - بوابة الوسط |
المخرج الأميركي مايكل مور (أ ف ب) (photo: )
المخرج الأميركي مايكل مور (أ ف ب)

يعمل المخرج الأميركي مايكل مور على فيلم وثائقي يتناول الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بعنوان «فارنهايت 11/9» في إشارة تجمع بين عمله السابق «فارنهايت 9/11» وتاريخ إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية الأميركية الأخيرة.

وكتب المخرج الأميركي المعروف باعتماره قبعة على الدوام في تغريدة مرفقة برابط إلى مقال على موقع مجلة «فراييتي»، «أجل أعد فيلمًا لنخرج من هذه الفوضى»، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وجاء على موقع مجلة «فراييتي» أن المنتجين بوب وهارفي واينستين حصلا على حقوق الفيلم في العالم بأسره عبر إحدى شركاتهما «فيلوشيب أدفنتشر غروب» التي أنتجت كذلك فيلم «فارنهايت 9/11».

ورفضت شركة «واينستين كومباني» التعليق على النبأ عندما اتصلت بها وكالة الأنباء الفرنسية.

ويشير عنوان الفيلم الأخير للمخرج الأميركي اليساري الملتزم إلى تاريخ إعلان النتائج النهائية للانتخابات الرئاسية الأخيرة في التاسع من نوفمبر 2016. وكانت الانتخابات جرت قبل يوم على ذلك.

ويأتي هذا العمل بعد عقد على فيلم «فارنهايت 9/11» الوثائقي السياسي حول رئاسة جورج دبليو بوش إثر اعتداءات الحادي عشر من سبتمبر 2001 وحربي أفغانستان والعراق. وحاز الفيلم جائزة السعفة الذهبية في مهرجان كان للفيلم العام 2004.

وخلال الانتخابات الرئاسية في 2016 حاول مور تعبئة الرأي العام ضد ترامب وكان من الشخصيات القليلة التي قالت حينها إنه يملك فرصًا كبيرة للفوز.

وأخرج في أكتوبر في غضون 12 يومًا فقط وثائقيًّا بعنوان «مايكل مور إن ترامب لاند» امتدح فيه المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون.

وفي نهاية يوليو المقبل سيعتلي المخرج البالغ 63 عامًا خشبة المسرح للمرة الأولى مع عرض منفرد يتناول صعود دونالد ترامب إلى حين وصوله إلى البيت الأبيض، في «بيلاسكو ثياتر» في برودواي بنيويورك.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات