كيم كارديشيان تتحدث لأول مرة عن اعتداء باريس

القاهرة - بوابة الوسط |
نجم تلفزيون الواقع كيم كارديشيان (أ ف ب) (photo: )
نجم تلفزيون الواقع كيم كارديشيان (أ ف ب)

تحدثت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارديشيان لأول مرة عن الاعتداء الذي تعرضت له في باريس وخشيت فيه أن يطلق عليها اللصوص النار، خلال شريط فيديو ترويجي لبرنامج تلفزيوني.

وبثت محطة «إي نيوز!» التي تنتج برنامج تلفزيون الواقع «كيبينغ آب ويذ ذي كارديشيان» الشريط الترويجي للموسم الجديد من البرنامج، حيث ظهرت نجمة تلفزيون الواقع الأميركية باكية وهي تروي لأقاربها كيف دخل لصوص إلى شقة كانت تستأجرها في باريس في مطلع أكتوبر وسرقوا مجوهراتها بعدما أوثقوها في الحمام، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وتقول في الشريط: «ظننت أنهم سيطلقون النار علي في الظهر»، مضيفة: «ظننت أنه قضي علي. أشعر بغضب شديد كلما فكرت بالأمر مجددًا».

وابتعدت كيم كارديشيان (36 عامًا) بعد ذلك عن الأضواء ولم تتكلم علنًا عن عملية السرقة هذه. ولم تعد إلى استخدام وسائل التواصل الاجتماعي إلا خلال الأسبوع الجاري ناشرة صورًا لعائلتها.

وتعرضت النجمة التي يتابعها 49.4 مليون شخص عبر «تويتر» و89.8 مليون عبر «إنستغرام»، لعملية سرقة ليل 2-3 أكتوبر في دارة فندقية فخمة في باريس خلال مشاركتها في أسبوع باريس للموضة.

وهددها اللصوص بسلاح وجهوه إلى رأسها قبل أن يوثقوها ويكمموها ويحتجزوها في الحمام.

وتفيد عناصر التحقيق الأولى بأنهم سرقوا خاتمًا بقيمة أربعة ملايين يورو وعلبة تحوي مجوهرات بقيمة خمسة ملايين أخرى لتكون بذلك أكبر عملية سرقة تطال أحد الأفراد في فرنسا منذ أكثر من 20 عامًا.

ويبدأ بث الموسم الجديد من برنامج تلفزيون الواقع «كيبينغ آب ويذ ذي كارداشيان» في شهر مارس.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات